حول صورك الي كارتون بأسلوب أحترافي مع هذا التطبيق

يتيح تطبيق Meitu الذي تطوره شركة صينية تحمل نفس الاسم للمستخدم التقاط صور سيلفي أفضل وتحويل صور السيلفي الخاصة به لرسومات أو صور أنمي، وكان التطبيق الصيني قد حقق شعبية كبيرة مؤخرا بعد الإعلان عن وصول عدد مستخدميه إلى أكثر من 1.1 مليار مستخدم.

Meitu

وكانت الشركة الصينية قد أطلقت التطبيق في عام 2013 باسم MeituPic قبل أن تعيد تغيير اسمه إلى Meitu في عام 2016، ويعتبر التطبيق من أكثر 10 تطبيقات شعبية في متجر تطبيقات آبل كما أنه من أشهر تطبيقات تعديل الصور المتوفرة لهواتف آيفون، وبلغ عدد مرات تثبيت التطبيق لأجهزة أندويد ما يقرب من 50 مليون مرة، ووفقا للشركة المطورة للتطبيق، يستخدم Meitu أكثر من 465 مليون مستخدم نشط شهريا من 26 دولة مختلفة حول العالم، ويبلغ عدد الصور التي يتم تعديلها شهريا من خلال Meitu أكثر من 6 مليار صورة.

ما هي مميزات تطبيق Meitu ؟

Meitu

ويوفر تطبيق Meitu للمستخدم تعديل صوره بسهولة، إلى جانب تحسين صور السيلفي وإضافة لمسات جمالية عليها من خلال تطبيق مكياج افتراضي مثل تنعيم الوجه وإزالة النمش والعيوب وزيادة سطوع الوجه وظبط المنطقة المحيطة بالعين، هذا بالإضافة إلى التقاط صور سيلفي يبدو فيها الشخص أنحف، ويتيح Meitu أيضا للمستخدم عشرات التأثيرات التي يمكن تطبيقها على الصور بالإضافة إلى إمكانية إضافة إطارات وإمكانية قص الصور وإزالة الخلفيات غير المرغوب بها وتحسين الألوان والإضاءة.

ويمكن لمستخدمي Meitu أيضا جمع أكثر من صورة معا في صورة واحدة بسهولة، بالإضافة إلى إمكانية التصوير مباشرة من خلال التطبيق وتطبيق أكثر من 50 تأثير مباشرة قبل التقاط الصور، ويتيح التطبيق بالطبع مشاركة الصور بعد تعديلها أو التقاطها عبر wechat وفيس بوك وتويتر وانستجرام.

هل Meitu آمن للاستخدام؟

Meitu

بعد انتشار التطبيق خارج الصين، بدأت بعض الانتقادات توجه للشركة المطورة له بسبب الصلاحيات الكبيرة التي يطلبها التطبيق بعيدا عن الصلاحيات الضرورية لأي تطبيق لتحرير الصور، حيث يطلب التطبيق الوصول إلى الموقع الجغرافي للمستخدم والبيانات الخاصة بشبكة واي فاي المتصل بها المستخدم بالإضافة للتوقيت وعنوان IP ورقم الهاتف وما إذا كان الهاتف أُجري له “جيلبريك” أم لا، وعلى أندرويد يطلب أيضا الوصول إلى الرقم التسلسلي الفريد لكل هاتف IMEI، وهي البيانات التي يخزنها التطبيق في خوادمه.

وتتيح المعلومات التي يحصل عليها التطبيق التعرف على الموقع الجغرافي للمستخدم وتتبع سلوكه يوميا، وفقا لما أخبر به Greg Linares الخبير في أمن المعلومات موقع WIRED، كما يوفر للشركة بيانات ضخمة وحزمة تحليلات تساعدها في استهداف الإعلانات.

لكن الشركة المطورة لتطبيق Meitu تقول أن الأذونات التي تطلبها سواء لأجهزة أندرويد أو iOS مطابقة لقواعد كل من متجر آبل للتطبيقات ومتجر جوجل بلاي، كما أنها  نفس الأوذنات التي تطلبها تطبيقات الكاميرا الأخرى، وقالت أنها تطلب التعرف على حالة آيفون وما إذا كان المستخدم أجرى جيلبريك أم لانه من شروط دمج إمكانية المشاركة عبر تطبيق WeChatt ولأن هواتف آيفون التي أجرى المستخدم جيلبريك لها يمكنها التلاعب وتعديل الشفرة البرمجية للتطبيق.

التعليقات مغلقة