أخبار

سامسونج تعزز هواتفها الجديدة بمعالج أمان مدمج لحمايتها من المتسللين

كيفية حماية هواتف سامسونج من الاختراق


أصبحت الهواتف الذكية جزءًا لا يتجزأ من حياتنا، ويقوم العديد مننا بتخزين الصور والفيديوهات الخاصة، أيضًا البعض يحتفظ بالبيانات الشخصية، مثل كلمات المرور وملفات العمل والعديد من البيانات الأخرى، ومع ذلك لم يسلم أصحاب الهواتف الذكية من هجمات المتسللين المتكررة.

ولكن ذكرت سامسونج أن أحدث هواتفها الذكية، وخصوصًا سلسلة هواتف Samsung Galaxy S20، تحتوي على منصة أمان مدمجة “المعالج الآمن” تسمى Samsung Knox، في خطوة قوية من سامسونج لتقديم مستوى أمان أعلى، بياناتنا الشخصية.

سامسونج تعزز هواتفها الجديدة بمعالج أمان مدمج لحمايتها من المتسللين

ما هو المعالج الآمن

المعالج الآمن لهاتف Galaxy S20 هو حل Samsung لمواجهة هجمات الأجهزة، وهو عبارة عن شريحة مادية توفر مساحة منعزلة لحماية البيانات السرية في الهاتف، مع التشفير المستمر للبيانات.

أضافت سامسونج معالجه من نوع جديد، تم تصميمها لحماية البيانات على الهاتف، حتى ما تسميه سامسونج هجمات الأجهزة المتقدمة، حيث تختلف هذه الهجمات عن كيفية محاولة المتسللين عبر الإنترنت للوصول إلى أجهزتك ، لأنها تتطلب التلاعب المادي بالأجهزة في محاولة لخرق أمانها.

يُقال أن المعالج الآمن الذي أضافته سامسونج إلى سلسلة هواتف Samsung Galaxy S20، لا يقوم فقط بتشفير المعلومات الخاصة على الهاتف، ولكنه يستخدم درعًا ماديًا يهدف إلى الحماية من هجمات الأجهزة المحتملة.

كشفت سامسونج عن طريقة عمل المعالج فى Galaxy S20

يُحاول المعالج منع تخمين نمط إلغاء القفل أو الرقم الشخصي أو كلمة المرور، عن طريق جعل من المستحيل تقريبًا، على المتسللين إعادة تعيين عداد الأخطاء، والذي يحتفظ عادةً بعدد محاولات إلغاء القفل الغير صحيحة.

المصدر

الوسوم
إغلاق
%d مدونون معجبون بهذه: